الأحد، 31 مايو، 2009

موسم الامطار ....


هذيان

الاحساس بالوحده فى حد ذاته لا يمثل قمة الماساه..ولكن مايالمنى حقا مابعد الوحدة....
مالذى ينتظرنى هناك حينما تفرغ منى الحياة وافرغ منها..
يهيىء لى احيانا انى فى بدايه منحدر وسرعان ماساصل الى نهايته..ونهايتى ..!!!
لكن مايحدث ان الانحدارات تتوا لى دون حد للثبات او الانتهاء ..!!
افقد اتزانى على حافة الانتظار..افقد معنى وجدوى الحياه ..ّ!!!
احيانا انسج من هذيان الواقع بعض الامل ..لكنه مهترىء ضعيف..
ما ان القى به جانبا حتى يتمزق ..واتمزق معه قطعا كثيره..
وفى لحظات جنونى اعيد ترتيب قطعى وانثرها فى الفضاء ..
واضحك مابين الارض والسماء واسخر من حتميه الامور التى تنبىء بموتى ..!!
ثم ارفض موتى على اعتاب الامس ..!!
ولكنى لا استطيع استنشاق هواء المرتفعات المحمل بقسوة اعبائى..!!
تبدو دائرتى مغلقة على وحدى ..
ويبدو ان الفكاك من انياب الالم سراب
اهذى به احيانا-كلما اشتقت بسمه-وسط انحدراتى الكثيره...!!



موسم الامطار..

فى ظل المستحيل اسرع الخطى....والتمس من احلامى رفقتى ..
مهما ساء الطقس والمتنى الرحله ..تظل احلامى رفيقى الذى يهدىء من روعى ...
يظل الرحيل ينسج خيوطه حولى ...واظل اقاوم النسج واقطع الخيوط ...
فى عتمه الرحيل اتشبث ببصيص من الضوء ياتى من بعيد بعيد ..
.يخبرنى ان موسم الظلام قد اوشك على الانتهاء وان الالم قد يصبح الامل ..
.وان المسافات البعيده قد تقترب فى موسم الامطار ...
ليصبح كلانا ممزوجا بالاخر..
ولتصبح اغنيه الرحيل ذكرى نستدعيها
لأجل أن نتذكر موسم الشتاء البارد ونحن ننعم بالدفء....!!!